الرئيسية / أدب الكتاب / مصائب المدينة..قصة قصيرة بقلم الكاتب أحمد سليمان أبكر

مصائب المدينة..قصة قصيرة بقلم الكاتب أحمد سليمان أبكر

Spread the love

قصة قصيرة:


مصائب المدينة
في زياراتهم للقرية يثيرون خيال سامعيهم بقصصهم العجيبة عن المدينة وبهجتها، والحياة الوثيرة التي يحياها الناس هناك، وكيف أن شوارع المدينة فسيحةً منتظمة، ومنازلها متفرقةً غير متلاصقة ومآذنها الذاهبة في أجواء السماء،ومن يراهها أول مرة يقف أمام منظرها المهيب موقف الذاهل المشدوه.
ظلّ مغروسًا في القرية، القرية تنكمش عامًا بعد عام، وفي كل عام تغرز الهجرة أسنانها في قطعة جديدة من الأرض المزروعة فتجعلها خرابًا يبابًا، الرجال يسافرون، والصغار يشبون سريعًا ويلحقون أباءهم في المدينة، هو من القلائل الذين يحرسون القرية، يقوم بشئون الكثيرين من كبار السن وصغارها، والكثيرات من المهجورات والأرامل.
جاء أحد رواد المدينة، بنى متجرًا جديدًا على طرازٍ حديث، ملأه بالبضائع المتنوعة من مآكل ومشارب وملابس، لوت النسوة والفتيات أعناقهن للمتجر الجديد، الذي تضيئه المصابيح الكهربائية، وغير هذا صاحب المتجر ممثل لحزب سياسي في القرية، يسعى جاهدًا بزرع محبة حزبه في نفوس أهل القرية، فهو دائمًا أول المعزّين في الأتراح، وأول المهنئين في الأفراح، وهو دائم الحصر على حمل شيئًا يدفعه ويلمس به قلوب الناس، وبيته مفتوح للجميع، وطعامه مبذول، وصوته مسموع.
عبست له الأيام، وأدارت ظهرها، أصبح يجلس الساعات الطوال ولا يطرق حانوته العتيد أحد، كثيرًا ما يترك نفسه للغيظ الذي أصبح ينخر في صدره وهو يذكر سالف عهده، وحشد النسوة والصبايا أمام حانوته، فيسخط في نفسه على صاحب المتجر مرة وعلى المدينة ألف مرة، فهي التي تبتلع كل شيء وترميهم بالمصائب.


بقلم الكاتب: أحمد سليمان أبكر

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن SAAMEAA altarabishy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سبع …. نام….خاطرة بقلم عاشق الوطن الشريف د.جهاد ابو محفوظ

Spread the loveسبع …. نام وظلم حل والكل نيام نقد وتجريح ديك ...