الرئيسية / أدب الكتاب / ماذَا سأهْديكَ..البحر_المنسرح بقلم أنوار أومليلي

ماذَا سأهْديكَ..البحر_المنسرح بقلم أنوار أومليلي

Spread the love

قصيدة عمودية على #بحر_المنسرح.
.
إلى أستاذي المحترم ..
.
الشريف د.جهاد ابومحفوظ ..
.
( ماذَا سأهْديكَ )
.
مــاذَا سـأهـديكَ إنْ أتـيْتُ غَـدَا

يـــا خــيْـرَ أسْـتَـاذٍ نــوّرَ الـبـلدَا

كــلّ الْعِبَــــارَاتِ لــنْ أفـيكَ بِـهَا

ولــنْ يـفِـيكَ الـزّمـانُ مَــا مَـدَدَا

لــمْ ألـقَ خـيْرًا كـبَحرِ خـيْرِكَ لمْ

أجِـدْ يَـدًا أنْـدَى مِـنْ يَدَيْـكَ نَدَىٰ

مـا أعظمَ النّصحَ منْكَ أسْعدَنِي

كـالـمسْكِ والـعُودِ عـطّرَ الـمُدَدَا

أكـرمْـتَـنِي بـالـسّـخاءِ مُـبْـتسِمًا

أنـعـشْتَ قـلبِي قـصائِدًا وَهُـدَىٰ

وكـنْـتَ فِـي الـشّعرِ نـابغًا ولـقَدْ

أطـربْـتَ سـمْـعِي وهَـزَّنِي أمَـدَا

وفـيـهِ مــا أسـعَدَ الـفؤادَ شَـذىً

وفـيـهِ مــا مــسّ فـلْـذَتِي كـمَدَا

وفـيهِ مـا أيقَظَ الحمَاسَ صَدىً

وفـيـهِ أيْـضًـا مـا حـفَّزَ الـجسَدَا

أبصرتُ في وجهكَ الشّهامةَ بلْ

أبـصرتُ فـي وجْـهِ عزّكَ الأسَدَا

وأنـتَ مـثلَ الـجبالِ فـي نظَري

وأنْـتَ مـثلَ الـجُنْـدِيِّ إذْ صَـمَدَا

إلــى أبُــو مـحـفُوظٍ إلــى سَـنَدٍ

لــمْ ألــقَ فِـي الـودّ مـثلهُ سـنَدَا

أفـديـكَ أفـديكَ سـيّدي بـدمِي

أفــديـكَ بـالـقـلبِ دائــمًـا أبَــدَا

أفـديكَ بـالرّوحِ دمـتَ لـي قمَرًا

يــضـيءُ عـقـلي بـنُـورهِ رشَــدَا

وأنـــتَ مــنْ نـلْـتَ خـبـرَةً ألـمًـا

مــنْ هــذهِ الـدّنـيا نِـلْـتَها جـلَدَا

قــرأتَـهَـا كـالـكـتـابِ مـجـتـهِـدًا

عَـزْمًا..وعـلّـمْـتَـني الّــــذِي وُرِدَا

مــنّـي إلــيـكَ الــسّـلام أرسِـلُـهُ

قـلْبًا ونـبْضًا.. يَــدًا.. فَــمًا.. كَبِدَا
.
أنوار أومليلي ..

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن SAAMEAA altarabishy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سبع …. نام….خاطرة بقلم عاشق الوطن الشريف د.جهاد ابو محفوظ

Spread the loveسبع …. نام وظلم حل والكل نيام نقد وتجريح ديك ...