الرئيسية / آخر الأخبار / إسمعيني قليلاً – للشاعر – سعيد حسونة

إسمعيني قليلاً – للشاعر – سعيد حسونة

Spread the love

إسمعيني قليلاً – للشاعر – سعيد حسونة

إسمعيني قليلا” .
تعالي سيدتي ..
إجلسي بقربي وأخلعي عنك
رداء الضجر..
أطفئي لظى الغضب
تفضلي ..
فقد اعددت لك كوبا”مثلجا”
من عصير الحب
بنكهة السمر ..
أعرف انك غاضبة جدا”
فأمنحيني شرف المثول بين يديك
لأقص عليك نبأ المبتدأ
وتفاصيل الخبر..
وأعلم أن مخزون توترك
جاوز منسوب الغليان
ومناخ عينيك غائم
مصحوب بغيمات من الكدر ..
إسمعيني قليلا”
فمن السخافة ان نطبق شفاه الحديث
ونلقي بأثقال اوزارنا
على كاهل القدر ..
أيعقل أن تحرميني حق الكلام
وانا الذي كنت دوما”
احاورك بالصمت
واقدم لعينيك اطروحة
الإعتذار بالنظر ..
ارجوك ..
دعيني أهبط على قلبك بسلام
لعلي استطيع اعتقال
غضبك الهارب من وجه السكون
ومنع افكارك
من توظيب حقائب السفر
تعلمين سيدتي
ان حكايتنا مثقلة بالتفاصيل
تأبى الكف عن الصهيل
وإن تلبدت بالخلافات
لن تغسلها ..
زخات المطر ..
وما بيننا اسطورة عشق
شيدت بسواعد الخلود
راسخة كنقش
على جبهة الحجر ..
عذرا” ان ارغمت عينيك على البكاء
حينما تساقط الكلام
ذات هفوة
كأوراق الشجر ..
أما زلت غضبى ..
اسمعيني اذا”
سأعزف لحن الندم
فأنصتي جيدا” لبكاء كلماتي
عندما تخدشها ريشة الوتر ..
أما زلت غضبى ..
تجاوزي عن حماقاتي
فما بين أضلعي قلب رقيق
طيب الثمر ..
سامحيني سيدتي ..
وأعاهد عينيك بأن التزم
بقواعد السير
وان لا أنحرف عن مسار الحذر ..
فأنا مثل جميع الرجال
أثور قليلا”
وأهدأ قليلا”
ثم أقدم باقات الاعتذار
لسيدة القمر ..
سعيد حسونه

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن نضال ابوغربية

x

‎قد يُعجبك أيضاً

( إشتقتُ عينيكِ ) ***** قصيدة ****** للأديب والإعلامي ******** ( يحيى عبد الفتاح )

Spread the loveقصيدة ( إشتقتُ عينيكِ )   إشتقتُ عينيكِ مازلت أبحث ...