الرئيسية / شعر فصيح / الشعر الفصيح / يا امُّ هَلْ في اللَّحْدِ مُتَّسَعُ ؟ شعر الدكتور حربي المصري

يا امُّ هَلْ في اللَّحْدِ مُتَّسَعُ ؟ شعر الدكتور حربي المصري

Spread the love

تفقدت جنبي فوجدتني نازفاً ولامست روحي فما وجدت قط ايقاع الحنان ولثمت في العيد طينا وحجارة وكنت مذ كنت لا نفترق رحمك الله يا أمي لا شئ سوى الخواء وانات الكلمات ال ما زالت في رقصة الحرف الذبيح

يا امُّ هَلْ في اللَّحْدِ مُتَّسَعُ ؟
الوَجْدُ صَحَّرَني وَيَتَّسِعُ

والعامُ قَدْ دَارَتْ عَقَارِبُهُ
لَدْغاً وَبابُ الصَّبْرِ يَنْخَلِعُ

والرُّوحُ قَدْ جَفَّتْ رَوافِدُها
جَمُدَتْ عَنِ الجَرَيانِ تَمْتَنِعُ

وَلَرُبَّ أَشْعَثَ مَنْ يُغَبِّرُهُ ؟
ما بَرَّتِ الأَوْجاعُ تَنْقَشِعُ

خُذْني إِلى رَمْسٍ أُعَانِقُها
عَلَقاً إِلى الأَرْحامِ يُرْتَجَعُ

يا رَبُّ هذا النَّبْضُ أَعْصِرُهُ
لِلْشارِبِينَ جَوَىً و تَنْدَلِعُ

قَدْ مَسَّنا حَزَنٌ على وَلْهٍ
وأَكُفُنا لِلْعَرْشِ تَرْتَفِعُ

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن عادل الخطيب

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لم يذق الحلوى .. بقلم … السيد عبدالفتاح

Spread the loveلم يذق الحلوى .. بقلم … السيد عبدالفتاح Tweetتعليقات الفيس ...