الرئيسية / شعر فصيح / وهم /بقلم د.خالد بنات

وهم /بقلم د.خالد بنات

Spread the love
وهم

أيا حبيبةً…
تسكنين شُعاعاً يعبثُ
بقلبي…
يغلفُ الأنتِ و في الأنا
شغفي
غانيةٌ تتركينَ جسديَ
مشتتاً وعلى قارعةِ
الشواطيءِ
مَجفي
أيا رصوفاً تُجمِّدُ حسرةَ
الجفافِ وعلى أطلالِ
الضفافِ لا تخلونيَ
مَنفي
و شفاهُ الأشياءَ
تسقني خيبةً
و ببهتانٍ في حُلمٍ
أهذي
وهمٌ يلهبُ كبدي
فتجْمَّرُ ضلوعي
و يُسقَطُ…
سهمي
أقفُ على مدٍ
أولَ السطورِ
و أشقُ حرثَ
عهدي
أتوقُ لصَهيرَكِ
مُشَرِّعا نوافذي
وعلى الأكوانِ
وقعي
وشَموعيَ تَغْرِسُ
ورودَا تنثِرُ وِدَّ
العَبْقِ…..
تُنشيْ
تُنْصِعُ نوادرَ الألوانِ
بحراً و منَ الجِنانِ
تزهوَ…
عَرشي
و مكمَنُ أسرارَ
الجوناءِ سعدٌ
و مقصدٌ آمنٌ سُكَيْنَ
تيمي
و مصبٌ حُبُكِ
حيثُ أنا يُعَدُ بِمثابَةِ
بيتي
و حيثُ وريدُ عِشْقِكِ
يَجري…
يَنْسِجُ حُروفا
تُندي
عِشْقُنا الآتِ بدٌ
وصُنْعُ أَرخبيلَ
الروحِ فوحةً
تُسدي
و دخيمةٌ أنت مرموقةٌ
تُعلِّقُ بالشِغِافِ ألواناً
تُمري
تُنَوِنُ سِحرَ الطيفِ
و لُحائُها يمزجني
يشكلُ جسدا لُهُبَهُ
تُغري
تَلحِمُ رَغداً بأعماقٍ
تُزيلُ الوهْصَةِ
و تُشْعِلُ أَسْحاراً
تُروي
عاشقةُ تَنْبُتُ بُذورُها
براعِمَ تيمٍ و شِغافَ
تُدوِّي.

بقلم
د.خالد بنات
تحرير
سعاد عدوش
وهم

أيا حبيبةً...
تسكنين  شُعاعاً  يعبثُ  
بقلبي
يغلفُ الأنتِ و في الأنا 
شغفي  
غانيةٌ تتركينَ جسديَ 
مشتتاً  وعلى  قارعةِ
الشواطيءِ 
مَجفي
أيا  رصوفاً تُجمِّدُ  حسرةَ 
الجفافِ وعلى أطلالِ  
الضفافِ  لا تخلونيَ
مَنفي
و شفاهُ الأشياءَ 
تسقني  خيبةً 
و ببهتانٍ في حُلمٍ
أهذي
 وهمٌ يلهبُ كبدي
فتجْمَّرُ ضلوعي
و يُسقَطُ...
سهمي
أقفُ على مدٍ 
أولَ  السطورِ
و أشقُ حرثَ
عهدي
أتوقُ  لصَهيرَكِ
مُشَرِّعا  نوافذي 
وعلى الأكوانِ
وقعي
وشَموعيَ تَغْرِسُ 
ورودَا تنثِرُ وِدَّ 
العَبْقِ..... 
تُنشيْ
تُنْصِعُ نوادرَ الألوانِ
بحراً و منَ الجِنانِ
تزهوَ.....
عَرشي
و مكمَنُ  أسرارَ
الجوناءِ  سعدٌ
و مقصدٌ آمنٌ سُكَيْنَ
تيمي 
و مصبٌ حُبُكِ
حيثُ أنا يُعَدُ بِمثابَةِ
بيتي
و حيثُ وريدُ عِشْقِكِ
يَجري...
يَنْسِجُ حُروفا 
تُندي
عِشْقُنا الآتِ بدٌ
وصُنْعُ  أَرخبيلَ 
الروحِ  فوحةً
تُسدي 
و دخيمةٌ أنت مرموقةٌ 
تُعلِّقُ بالشِغِافِ ألواناً   
تُمري
تُنَوِنُ سِحرَ الطيفِ 
و لُحائُها يمزجني
يشكلُ جسدا لُهُبَهُ 
تُغري
تَلحِمُ رَغداً بأعماقٍ 
تُزيلُ  الوهْصَةِ 
و تُشْعِلُ أَسْحاراً 
تُروي
عاشقةُ تَنْبُتُ بُذورُها  
براعِمَ تيمٍ و شِغافَ 
تُدوِّي

د.خالد بنات / برلين

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن مشرف عام الأبواب وردة الأطلس

x

‎قد يُعجبك أيضاً

*البحر * بقلم محمد النور

Spread the loveالبحر بحر بلدي شاسع من عظمة ربي يحيط بالمغرب من ...