هل تغضبون …قصيدة فصحى شعر علي الشافعي يا ايها

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 22 أكتوبر 2020 - 10:37 مساءً
هل تغضبون …قصيدة فصحى  شعر علي الشافعي يا ايها

هل تغضبون /قصيدة فصحى /شعر علي الشافعي يا ايها القوم الذين علــى الارائك جالسون
يا من على الشاشات بالساعات انتم عاكفون
تتحوقلون, تقطبون جباهكـــــــــم وتولولون
وتكذّبون عيونكم ولربمـــــــا تستهجنــــــــون
أحقائق ما تسمعون وتبصرون وتدركـــــــــون
اشلاء طفل فـــــــي السرير تخطّـفته يد المنون
وجديلةٌ رقراقةٌ بين المَلاعـــــــــــق الصُحون
وبقية من لعبة , تَدمــــــــــــى لمَرآهُا العيون
شيخٌ على سجادةٍ وهنـا عجـــــــوز في الأَتون
وبقية من سِحْنة فيهـــــــــــا بقايا من جُفون
حتى المساجد والمصاحف ما نجتْ وكَما تَروْن
هل تغضبون لما تروْن احبتي هـــــل تغضبون


قد تسالون ؟ وما ترون يجيب عما تسالـــــون
وستحزنون وتدمعـــون وتَعبِسون وتـَنْـفُخــــون
وتُزمْجِـرون , وترعدون وتُبرِقــون , وتصمتون
وستمسحون دمــوعكم وعلـــــى الموائدِ تقبلون
وستأكلون وتفرحون وتسرحــــــــــون وتمرحون
وكأن شيئا لم يكن , ستطبلون وترقصــــــــــون
عقلــي وقلبي حائِران , تكاد تصْرعُني الظنـــــون
كيف السبيل لترفضوا , ومتى أراكم تغضبــــــــون


هل تغضبون من الألــــى بثرى البلاد يتاجرون
وعلى تراث شعوبكــــــــــــــــــم ودمائهم يتآمرون
السارقون رغيفكم والفاجـــــــــــــــــرون المارقون
الماكرون باهلهــــــــم ولربّهــــــــــــــــم متنكّرون
شادوا العروش ببطشهم فــــــــوق الجماجم والقرون
سلبوكم حلـــم الطفولة واستباحـــــــــــــوا كل صوْن
وعلى رقاب بناتكـــــــــــــــــم وشبابكم يتقافـــــــزون
وعلى ضياء شمــــوعكـــــــــم يتراقصــــــون ويحْـتسون
يعني بكل بساطـــــــــــــــــة : بمصيركم يتلاعبــــــــون
هل تغضبـــــــــون ؟ متى اراكم تغضبـــــــــون وتزأرون

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

رابط مختصر