الرئيسية / شعر فصيح / نلتقي في جنّة الوهم… وداعا! بقلم الشاعر يوسف رزوقة

نلتقي في جنّة الوهم… وداعا! بقلم الشاعر يوسف رزوقة

Spread the love

نلتقي في جنّة الوهم… وداعا!
 بقلم الشاعر يوسف رزوقة
تونس

……….
مكرها لا بطلا
ألقي بنفسي خارج المنزل والتّاريخ والجغرافيا
لا اللّغة الأمّ بأمّي
لا عباد اللّه ناسي
مكرها لا بطلا
أنسلّ من عائلة..
عائلها الأوّل كالآخر شيء تافه جدّا ومفعول به حدّ الرّثاء
مكرها لا بطلا
أشطُب اسمي
إنّني المَيِّت
والواجب إكرامي بالممكن من فاكهة النّسيان
لا أطلب شيئا من محاويج بلادي
لا ولن أبكي كالخنساء كوني متّ قهرا
مع أنّي وأنا أمضي بعيدا..
أتمادى في بكاء يجعل النخلة تحدودب في صحرائـها لي
أيّها الآخر
ها أنّي وحيد و.. كثير
لست أحتاج إلى شيء
فقط إن لحت في زُومك..
لا تفتح لي ذراعيك
وأغلق، أيّها الآخر، فردوسك في وجهي
فلا يستأهِل الواحد منّي، وأنا شعب من اللاّ شيء، شيئا
قد ينجّيني من الموت وحيدا وشريدا وبعيدا عن بلادي..
مكرها لا بطلا
ألقي بنفسي خارج المنزل والتّاريخ والجغرافيا
ها إنّني متّ
فلن أبكي، من ثـمّة، من قهر، على كم وطن لي
لم يعد يعني، وكلّ الفضل للأبناء، شيئ..
نلتقي في جنّة الوهم… وداعا!.

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن munira ghanmi

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قصيدة أَبْرِزِي ذَاتَكِ، لَكِنْ! بقلم الشاعر عطاأالله دعيبس

Spread the loveأَبْرِزِي ذَاتَكِ، لَكِنْ!قصيدة من ديوان “دمعة قلم” بقلم الشاعر عطاأالله ...