الرئيسية / المقالات الأدبية والثقافية / مقال : بسطاء . . . . ولكن ! ! ( بقلم : سلوى أحمد ) .

مقال : بسطاء . . . . ولكن ! ! ( بقلم : سلوى أحمد ) .

Spread the love

 

بسطاء —- ولكن

 

   رغم صعوبة الحياة ورغم  الحرمان من أبسط متعها إلا أنك تقف عاجزا أمام هؤلاء البسطاء الذين لا يملكون قوت يومهم عندما تري كم من الرضا والقناعة يغيب عن الكثيرين ممن ملكوا من الحياة ليس فقط ما يجعلهم في مستوي الرفاهية ولكن تعدوها بكثير .

   فها أنت تجد نفسك مذهولا من سيدة بسيطة أو رجل طحنته الحاجة عندما تري علي وجوههم ابتسامة الرضي بأقل القليل مماجادت به عليهم الحياة هذا القليل الذي يحصلون عليه بعد مشقة وعناء عمل متصل قد يصلون  فيه الليل بالنهار ورغم ذلك ترتسم البسمة علي الوجوة وتلهث الألسنة بالحمد للرزاق  .

    رضا وحمد أشياء غابت عن الكثيرين من الأثرياء ممن يسكنون القصور ويركبون أفخم السيارات ويرتدون اغلي الملابس هؤلاء الذين يسعون دائما إلي أن يكون لديهم أكثر  فراحوا يسيرون في كل اتجاه باحثين عن المزيد من هذا النعيم الزائل فكانوا كمن أراد أن يحوذ الدنيا و كأنه سوف يأخذها معه .

  إن هؤلاء الفقراء هم فقراء بقلة أموالهم ولكنهم أغنياء بما يملكون من عزة نفس ورضاء بما قدر وقسم لهم فصاروا بها أغني الأغنياء رصيدهم ليس أموال زائله ولكن قلوب راضيه قانعة بما قسم لها الله .

 

 

 

 

 

 

 

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

د.وصفي حرب تيلخ -تباركت يارب

Spread the loveـتباركت يا رب..(1) شعر: د.وصفي حرب تيلخ تباركت يا من ...