الرئيسية / شعر فصيح / * محنة الحليم * للشاعر عبد الكريم القصاب

* محنة الحليم * للشاعر عبد الكريم القصاب

Spread the love
دنيــــــا بكــــفِّ بـديعِـــها تـرتـيــبُها 

ولكلّ نفسٍ ســـــعيُها ونـصــيـبُــــها 

كـفٌّ تديــــرُ شـــــــــؤونَــها بـعنايــةٍ 

وهــناكَ أخــــري بالنقـــيضِ تجــيـبُها 

ولَكَمْ يخيبُ السعيُ في سننِ الدنى 

ونفوسُـــــــنا دونَ النصــيبِ يصـيـبُها 

اللهُ أنشـــــــأها بـأحســــنِ صـــورةٍ 

والفاســــــقونَ ، مُـرادُهم تخــريـبـُها 

عبـثـوا بجــوهــــــرِها النقيِّ وزيّـنــوا 

وجــهَ الغـرائـــــزِ فآقـتـضى تأنـيـبُهـا 

انّ الغرائــــــزَ للـعـقـولِ أســــــــيرةٌ 

تلقى آنفـراجـــــاً اِذْ يغـيــبُ رقـيـبُها 

حتى الديـانـات التي هـي قِـبـلـــــةٌ 

فيها مـنابـــــــرُ ، واجـــــبٌ تأديـــبُها 

للهِ في الغـيـبِ المضــــيءِ مـنصـــةٌ 

ولخلقـــهِ أخـرى أســـــاءَ خطيـــبُها 

دنيا تقــودُ المفســــدينَ الى الذرى 

.ويضــــيـعُ فـــــيها فــــذُّها ولـبـيبُها 

اِني لَأجـــــــزعُ مـن حـــياةٍ فِــجَّــةٍ 

يرقى مـنابـرَها الشــــريفــةَ ذيـبُها 

اِنْ قلـتُ يا دنيـا ، قصــدتُ أناسَـــها 

وأخـصُّـــــهم بالعــيبِ حينَ أعـيـبُها 

دنـــيا لعــــوبٌ لا تـفــرُّ على هــوىً 

………….قـد حــــارَ فــــيها خـــبْلُها ولـبـيبُها 

أذكتْ مواقدَ في الحشاشةِ ،لمْ يزلْ 

يسري جهنّمَ في الضــــلوعِ لهيـبُها 

أيـقـنـتُ من بعـدِ التجــــــــاربِ أنـها 

دنيـا يضـيقُ على الحــلـيمِ رحـيـبُها 

يا صاحبي ، لا تعذلَــنَّ على الأسى 

روحــاً جـفاهــا سَــــعدُها وحبـيبُها 

اِنــي أســـيتُ على شُـــجيرةِ آدمٍ 

لمّــأ تـحـــــرّقَ جـذعُــــها ورطـيـبُها 

لا أبتغي قلــــــــبَ الحــــياةِ واِنـما 

أملي الذي أســعى لهُ ، تصــويـبُها 

فمنَ النفوسِ واِنْ طغى شــيطانُها 

خيـــرٌ من آسـتـئصــالِها ، تهذيـبُها

***********************
بقلم 
 أ- عبد الكريم القصاب 

 

 

 

 

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن نائب رئيس التحرير سلوي أحمد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

زيت بذور اللفت الأكثر فعالية للحفاظ على القلب

Spread the loveتوصلت دراسة طبية، إلى أن زيت بذور اللفت يمكن أن ...