الرئيسية / شعر فصيح / الشعر الفصيح / لِلْعِشْقِ بَقِيَّة- للشاعرة : اسراء حيدر محمود

لِلْعِشْقِ بَقِيَّة- للشاعرة : اسراء حيدر محمود

Spread the love

لِلْعِشْقِ بَقِيَّة- للشاعرة : اسراء حيدر محمود

لِلْعِشْقِ بَقِيَّة
كَفْكَفْتُ كَفَّ الْدَّهْرِ
بِقُبْلَة
فَشَعْشَعَ الْفَجْرُ
بِنورِكَ
بِلا ميعاد
وَكَطِفْلَةٍ
حَدَّقْتُ
في اللاّحَقيقَة
تَحْمِلني الْرُؤى
إِلى أَحْلامِ
الْلانِهايَة
ها أَنا..
ما زِلْتُ قَيْدَ حَياة
انْبَعَثْتُ
مَرَّةً أُخْرى
مِنَ الْرَماد
دَمْعي يُعاتِبني
وَبَقايا
مِنْ بَقايايَ
قَدْ غابَتْ
بَسْمَتي
ذا قَلْبي
ضَجَّ بِوَجَعٍ
يُثْمِلني
وَالْروحُ
قَدْ وَهَنَتْ
وَالْعَيْنُ
أَرَّقَها الْسُهاد
وَحينَ شَقْشَقَ
الْعِشْقُ
جِئْتَني
نَغَماً
سَقَيْتَني مِنْ
عَذْبِ ريقِكَ
وَأَنا رَوَيْتُكَ
بِبَعْضِ دَمي
فَكُنْتَ عاشِقي
أَهْدَيْتَني وَصْلَكَ
يا سَيِّدَ الْوِداد
كَحَّلْتُ
عَيْنَ الْليْلِ
بِمِرْوَدِ الْشَوْقِ
وَتَعَتَّقَتْ
خُمورُ هَوانا
لِلْعِشْقِ بَقِيَة..
تَساقَطْ عَلَيَّ
حَبّاتَ شَوْق
وَارْوِ بِحُضورِكَ
ظَمَأَ الْوَجْد
أُخَبِئُكَ
في داخِلي
تَمَلْمَلْتُ مِنِّي
وَعَلَى مَقْرُبَةٍ
مِنْكَ
وَحْدَكَ..
كُنْتَ الْوَقْتَ
وَالْمَوْتَ
وَالْميلاد
إسراء
22-5-2016

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن عادل الخطيب

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لم يذق الحلوى .. بقلم … السيد عبدالفتاح

Spread the loveلم يذق الحلوى .. بقلم … السيد عبدالفتاح Tweetتعليقات الفيس ...