الرئيسية / شعر فصيح / لم يزرني طيفها

لم يزرني طيفها

Spread the love

لم يزرني طيفها

***********

لَمْ يَزُرْني طَيْفُها بالأمسِ غابا

وَدُخانٌ باتَ يَكسوني ثِيابا
قَدْ مَضى ظُلمًا وأبقى خَلْفَهُ ذِكرى ( م )فِراقٍ فَتَّحَتْ للموتِ بابا

بلْ محَى ما كانَ مِنْ هَمسٍ وَلَمسٍ وَقصيدٍ شاقَهُ الحُبُّ فَطابا

رُبَما أنسى وَتَنْساني جُروحي ذاتَ يَومٍ فَلْيَمُتْ حِبري عذابا

لسْتُ أشكو غَيرَ حَظِّي فَنُجومي لَمْ تَعُدْ تُصغي إذا أُلقي خِطابا

وَجُفوني أسْدِلَتْ صُبْحًا وَلَيلًا َ لنَزفي وهوَ يُهديني ضَبابا

قُلْتُ للقلبِ أرحْني مِنْ مُدامٍ لم يدَعْ عندي هَناءً أوْ صَوابا

لَم يُجبْني غير دمعي يا لِآهٍ مَزَّقتْ صدري وَلم تَسمعْ عِتابا

ريشتي عادَتْ دواتي فَسطوري مِنْ ذهولٍ وأسًى أمْسَتْ يَبابا

وَخيالي صارَ منْ بؤسٍ وَيأسٍ من حميم يَملأُ الكأسَ رُضابا

حاشَ للهِ وإِنْ ضاقَتْ دُروبي أنْ يَخطَّ الكرهُ في قلبي كِتابا

عِشْ سعيدًا واسْقِني ما شِئتَ إنِّي أرتجي بالصبرِ مِنْ رَبِّي الثَّوابا

بقلم : الشاعر

ماهر النادي

تحرير :
علاء محروس مرسي

لم يزرني طيفها

 

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن الكاتب علاء محروس

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عوالق الأسرى

Spread the love  ليس من حب الهوى هدير حفاوة وماثر منى فان ...