…لا لوم….بقلم الشاعر محمود الفريحات

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 27 نوفمبر 2019 - 6:46 صباحًا
…لا لوم….بقلم الشاعر محمود الفريحات

“على البحر الكامل ”
(لا لوم)
لا لوم لا تأنيب تلك حكاية
يعتادها القلب الذي نبضاً كتب
في صفحة الأيام حبا خالدا
ما شقه نصفين من فيه احتطب
اثمان أن تبقى نظيفا طيبا
بعض الأسى والحزن لكن لا عجب
لا تسألن ولا تحاول فهمها
ما نفع بعد القتل لو عرف السبب
أترك جروحك فالحياة كفيلة
بشفاء حتى من تداوله العطب
ماذنب هذا الحب لوخلا جفا
أو قطع الشريان كي يقضي الأرب
***
او غير العنوان حتى يختفي
عن درب من بالأمس أرسله القدر
لابأس يا قلبي فما لك حيلة
في ذلك الكبر الذي سكن البشر
شتان بين وبين يا قلبي كفى
منذ الخليقة من الأمس اعتبر
أبقى على درب الوفاء فما لنا
وجهان حتى نقتفي فيه الأثر
لالا ولا نرضى إغتيال مشاعر
رسمك حروفا فوق حبات المطر
هي آخر الأحزان في درب الهوى
لاحب بعد اليوم يدعو للسهر
أغلقت أنت الباب طوعا وانتهى
زمن التنقل بين نجم أو قمر
محمود الفريحات /ابوبدر

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

رابط مختصر