الرئيسية / شعر فصيح / * كم حاضرا * بقلم الشاعر عبد الرحيم عرباسي

* كم حاضرا * بقلم الشاعر عبد الرحيم عرباسي

Spread the love

كم حاضراً سكنَ الليالي وَالعُلا 
والقلبُ كانَ مَرتَعه ناشِداً لقياهُ

وددَتُ لو تبقي الليالي بِحُسنِها
يستوطنُ الحُلمُ بيننا وسلواهُ

فلا يأتي نهاراً كانَ فيهِ غائباً
تحركَ حَنينهُ من عمقِ مرساهُ

فارنو وتَرنوا أشواقَنا نغماً مُتَلهفاً 
في القلبِ عاشَ صِدقُها مُناجاهُ

ان غابَ دمعُ العينِ يَهمسُ سائلاً
ويسكتُ اللسانُ عن بوحِ شكواهُ

هوَ بينَ الجفونِ يسكنُ فيها دائماً 
ينامُ كلما ناداهُ هوى الوُجدِ مُنياهُ

ان باتَ دمعُ عيني وحُزنُها حارقاً
لامسَ القلبُ والدمعُ هامَ للقياهُ

العشقُ زادَ بيننا وموجُ حنينِنا 
تلاطَمُ أمواجُنا وسنا البرقُ رباهُ
*****************************
عبدالرحيم عرباسي…16…12..13…الكويت

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن نائب رئيس التحرير سلوي أحمد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

زيت بذور اللفت الأكثر فعالية للحفاظ على القلب

Spread the loveتوصلت دراسة طبية، إلى أن زيت بذور اللفت يمكن أن ...