الرئيسية / شعر فصيح / قصيدة : هوية ( بقلم الشاعر / محمود العكاد ) .

قصيدة : هوية ( بقلم الشاعر / محمود العكاد ) .

Spread the love

من شوقهِ رسَمت يداهُ على الرؤى — أُماً ونامَ على زوايا رسمهِ

حضنتهُ أرصفة الحنين وأَنبتت —– في صدرهِ مُدناً تُصلّي باسمهِ

في قلبهِ وطنٌ يموتُ وشهقةٌ .. في جيبها قمرٌ يذوب لهمهِ

هو شاعرٌ في سطر نهدتهِ التي — كانت رسالة دمعتيهِ لقومهِ

يدهُ اليعيدة عنهُ تقطعُ شارعاً —- لتبيع للأيام قطعة حُلمهِ

يبكي على وجع المكان عُيونهُ .. كي لا يرى في الحُب لحظة يُتمهِ

يتوسدُ الكلمات يلبسُ معطف —الأشلاء—– يلتحفُ السكوت برغمهِ

في عينهِ اليُمنى جراحٌ أخرجت—من عينهِ اليُسرى وسادة نومهِ

الأبجديةُ لا تراهُ ولا يرى ———- الّا بقايا نُقطتين بدمِهِ

تلويحةٌ لمّا تبخّر صمتهُ ——– ألقت بجمرِ الأُغنيات بفمِهِ

كَسرَ السُكون وصار يَفتحُ جُرحهُ — ويَشُدّ حرفَ الأُمنيات لِضَمِهِ

يصحو على صوتِ القصائدِ حاملاً —- أستار كعبتهِ ودفترَ وهمِهِ

الشعرُ تاريخ العُروبة كُلّهِ ——- فمتى يعودُ الى أبيهِ وأُمِهِ

محمود العكاد

( اهداء للمجلس الأعلى ——واتمنى أن يعود الشعر بكم الى أبيهِ وأُمه )

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

د.وصفي حرب تيلخ -تباركت يارب

Spread the loveـتباركت يا رب..(1) شعر: د.وصفي حرب تيلخ تباركت يا من ...