قريتي ذكرين…بقلم الشاعر د. وصفي حرب تيلخ

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 19 أكتوبر 2018 - 5:36 مساءً
قريتي ذكرين…بقلم الشاعر د. وصفي حرب تيلخ

” قريتي ذكرين ”
د.وصفي تيلخ
**
مهد الطفولة
حلُمُ الحياة وروحها
ذكرينُ ..
سقى أرجاءها الدّيَمُ
والغيث يروي رباها
نافعا غدقا
ارض البطولة
ام الجود والكرم
عمان تسألني
والقلب منفطر
ما بال ذكرين
اضحى بيتها خَرِبا؟
وأهلها الغرّ
في الآفاق شردهم
عصاباتُ غدر
ودولةُ الغربِ
واعوانٌ من العَرَب؟

أذكّر العُربَ
يوم جاءت جيوشُهمُ
لتحميَها من الهمج
قالوا:اتركونا لهم
وغادروا
اسبوعا فقط
كيلا تكونوا عائقا
يحول دون سحقهمُ
فإننا
مصممون
على نصركم
ودحرهمُ
وصون أرض يَعرُبِ..
ومن حُمقنا
من حمقنا
صدّقنا يومها
نخوة العرب
وفزعة العرب
والحقيقة تصرخ
خدعتنا عروبتهم
وخذلتنا عزيمتهم
وما زال اسبوعهم
ممتدا
كما لا نهاية له
وما زلتُ يا عمّان
لاجئا مسجلا
في هيئة الأمم
وما زالت قريتي
تنعق فيها
غربتي…
وما زلت
حتى الآن
أمشي
على درب من الإبر
وما زلت حتى الآن
أمشي
ويعصرني الألمُ
د.وصفي تيلخ
عمان الاردن
********

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

رابط مختصر