في داخلي أسراب…بقلم الشاعرة نهى الخطيب

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 6 يوليو 2020 - 7:55 مساءً
في داخلي أسراب…بقلم الشاعرة نهى الخطيب

في داخلي أسراب أيول جامحة ..
تركض بلاهدف
ربما من الجوع
وربما من الخوف
في داخلي طوفان وسفينة
ربّانها فقد البوصلة ..
في داخلي ليل بلا قمر ولا نجوم
وانا وحيدة منسيّة
في داخلي حروب طائفيّة ..
وصبية جوعى
واطفال يتامى
ووجوه بلا هوية ..
منذ قرون وأنا بداخلي
ذابلة حزينة
أشتهي حبا وحرية ..
أتمنى عروبة
غير جائعة وعارية ..
وأوطانا .. تشرق شمسها
بأغنيات سرمدية
في داخلي شبه امرأة
تبحث عن عقلية
لا تستعذب التملّك والملكية
تبحث عن عقلية غير نرجسية
غير نازية
غير فاشية
عقليات لا تملك سكاكين
تقطع نَصْلَ الإنسانية
وتُسيل الدماء بهمجية
تقيم مهرجانات للديموقراطية
وهي لم تتخلص بعدُ من عقلية
العشيرة والرّجعية ..
في داخلي أملُُ عاقر
كمن تغزل الأصداف من حجر
وتحتمي بالصبر من طوفان المطر
وتقضي في سجن أشعارها
أشغالا شاقة مؤبدة ..
في داخلي أنااا
وبعد تمردي وربما استسلامي
تأتي البقية …

#نهى #الخطيب
19\05\2018

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

رابط مختصر