فالنتاين …بقلم الشاعر حميد يعقوبي

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 17 فبراير 2020 - 9:32 مساءً
فالنتاين …بقلم الشاعر حميد يعقوبي

فالنتاين ….
***********
أنا لا أحمل شعارات التهاني كتلك المتبادلة
في مناسبة الفلانتاين
فالورود الحمراء بحدائق وطني ذابلة
شاحبة الاحمرار
أقطف منها كل صباح هما ومأساة … والحب صار استحالة
كيف أحتفل والشباب فيك لما وراء البحر يتطلعون
فبأي ذنب يُهَجَّرون ؟
الأمهات بالحزن ثكالى والآباء في صمت يبكون
فبأي جرم أطفالك يتيتمون ؟
الأجساد على قارعة النهب ملقاة تتوخى الحب
فهل سترحل يا فلانتاين قبل الأوان ؟
أما كفاهم وطني بالتقسيط بضاعة يبيعون .. وللوعود يخلفون ؟
والشرفاء مشردون ..عن سند حائط لا زالوا يبحثون ؟
في أعراس الفقر وزمن الإبادة هم بالجزر يُعرِّسون
ما أبخلكم يا صيارفة الوطن ..
فمن يعيني على وطني أقتل قاتله..
هل حقا أنت وطني ..؟
فوطني لا يباع خردة أوجملة بأبخس الأثمان
لكن أطياف سماسرته يفعلون ،وقد أبخسوا الميزان
باعوا الضمائر .اغتصبوا الأحلام ..وعلى المعاشات كالكلاب يلهثون
من هم ؟ ومن أكون ؟
لست من يتسلل منك موطني أو يخذلك في المحن أو يخون
لست من يخلعك كخاتم أو حذاء كما هم يخلعون
يا من جعلتم أبناءنا
على زورق حاقد يرحلون والبحر أخطبوط
وجعلتم ورود الفلانتاين تبدو كلون الكفن
اتركوا لنا الوطن ولكم ما تشاؤون
دعونا نحب في عيد الحب .. دعونا ننام ونصحو في سكون .
———————-
حميد يعقوبي / القنيطرة

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

رابط مختصر