الرئيسية / شعر فصيح / *طائر القدس *قلم/رجب الجوابره

*طائر القدس *قلم/رجب الجوابره

Spread the love

لو كنتُ يا قدسُ طيــــراً في أعالــيكِ
أســـــري إليكِ لأرســو في حـواريكِ

أصغي سماعاً لشكوى الناسِ تنحصرُ
جــــاء الغـــريب بديلاً عن أهــــاليكِ

الداءُ يا قـــــدسُ يأتي من خطـــيئتـنا
والكل يعلــــمُ ما يخــــفي أعـــــاديكِ

يأتي الغراب فيرسو في شوارعــــكِ
أما البــــلابلُ غابت من روابـــــــيكِ
******
أين العروبة والإســـــــلام عالمــــكِ
أفـــــواههم سكــــتت عما جرى فيكِ

أين الشعــــــوبُ ودين اللهِ يمنحــــها
حق الجهـــــادِ دفاعاً عن أراضـــيكِ

أين الأســـــود وقد هبت لنجــــــدتكِ
أصوات حمزة وابن العاص تغــنيكِ

أين الجحــــــافل تغــزو في مرابعكِ
سيـــف ورمح صـلاح الدين يحميكِ
******
يا قدسُ يا روضةً فيها مصالحــــــنا
هذا الجــــدار سيغـــــدو شوكةً فيكِ

يهـــــددون بتدميـــــرٍ لمسجـــــــدنا
هـــــــذا المـــبارك عند الله يعلـــيكِ

وقبةً الصخرة العلـــيا بمســـــجدها
تســــــمو شموخاً لترقى في أعاليكِ

أبناؤنا أخــــذوا عهــــداً بأنفســــهـم
أرواحـــــــهم في سبــــيل الله تفديكِ
******
يا قدسُ يا منحة المــــولى مقدســـةٌ
جــــاء الرســــولُ إماماً للصلا فيكِ

ألله أســــرى بهِ ليــــلاً لمسجــــدها
وللســــــماءِ عروجاً من أراضيــكِ

والأنبياءُ حضــــورٌ في مساحــــته
أدوا جميـــــعاً صـــلاةً في روابيكِ

هذي فضيلة رب الكــوْنِ يمنحـــها
فضـــلاً يظـــلُّ لأهل الخيرِ يأتــيكِ
******
باسم الصلـيب أداروا فيـــكِ معركةً
ويحـــــدثون دماراً في حـــــواريكِ

ويقتلـــــون أناساً دون مرحـــــــمةٍ
سبعون ألفــــاً ضحــــايا من أهاليكِ

صاروا ملوكاً بلا سيفٍ يصارعـهم
باســـم الصلـــيب أقامـــوا دولةً فيكِ

جاء إليهم صـــلاح الدين يبرمهـــمم
مثــــل سجــــلٍ وللإســـــــلامِ يبقيكِ
******
كل الكنــائس ظلـــت في معالمــــكِ
من بعـــــدما بقيَ الإســـلامُ راعيــكِ

والناس عاشوا حيـــاةً لا يصاحبـــها
إلا شعـــــور التســـــاوي في أمانيكِ

كلٌ يؤدي صـــــــلاةً في مساجــــدهِ
والنـــور يعلو صعــوداً من نواديكِ

كل الطوائف تعــلي في مناشئــــها
حتى غــــــدوتِ عروساً في لياليكِ
******
والآن يا قدسُ ما لي لا أشاهدكِ
ســـوى التشاؤمَ من شرٍ يغطيكِ

جاء اللئام جهاراً في مخاصـمةٍ
لسلـــب أرضٍ نما فيــها أهاليكِ

والسور يعكسُ دوراً في مهمـتهِ
قطع الطريقِ عن الأحباب ينئيكِ

هدم البيوتِ بلاءٌ فـــيهِ غايتــــها
حتى القــــديمة منها في ضواحيكِ
******
يا قـدسُ يا تحفةً في الكون ترحمها
عيــن الإلهِ .. وتنهي من (بلاويكِ)

يا قــدسُ للبيت ربٌ سوف ينقــــذهُ
وســوف يمحقُ من يطغى ويشقيكِ

وسوف يُرفعُ صوت الحق منتصراً
وتسعــــدين بنـــصر اللهِ حامـــــيكِ

وترشفين كؤوس النصر ساعــــتها
وتفتحيــــن بيــوت اللهِ راعيـــــــكِ

قلم

رجب جوابره

تحرير

أسماء السلامية 

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن أسماء السلامية

x

‎قد يُعجبك أيضاً

*زعزوع يتوجه إلى موسكو للمشاركة في فعاليات “إن تور “للسياحة*

Spread the loveيتوجه وزير السياحة هشام زعزوع صباح الجمعة للمشاركة في فعاليات ...