الرئيسية / الخواطر والومضات / * صداقة وبراءة * د.عماد الكيلاني

* صداقة وبراءة * د.عماد الكيلاني

Spread the love

صداقة وبراءة
قال لي يوماً:
في بحرك غارق أنا، …
وفيك ممسك كي لا تفوتني،
سأبقى معك
ونمضي سوياً على الدرب
كي نحقق الحلم سوياً ،
ولن نفترق!
ثم انحرف يمينا فقال:
سأبقى على عهدي معك،
مؤقناً بمستقبلك،
سأنتصر لك،
سأروي طريقك بالدم لو تطلب الأمر،
سأفي بوعدي إليك،
فكن فقط كما عهدتك!
ثم التفت وقال:
بوركتَ
وسلمتَ
وعهدي إليك
كما حلمتَ
وأردتَ
وتمنيّتَ،
وسنصل الغاية معاً،
أعتز بك
وأمضي معك،
وآتي متلهفاً إليك!
ثم عرّج بالقول للآخر:
ولدنا هنا
لنبقى هنا
لنعيش هنا،
وقد كبرنا هنا،
وتعلمنا هنا،
صبرنا على الاذى معاً،
وانطلقنا معاً،
حملنا الهم معاً،
أصابنا القرح سوى،
وانطلقنا،
درسنا،
كبرنا،
تزوجنا،
رزقنا بالخلف الطيب هنا،
وسوف نموت هنا،
قبري الى جوار قبرك!
شئت أم أبيت
سأظل قربك،
وأسكن جارك،
واحتضن ترابك،
ولن أفارق روحك!
فهل يرضيك!؟

***************

بقلم

 د.الكيلاني

  تحرير  

سعاد عدوش

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن مشرف عام الأبواب وردة الأطلس

x

‎قد يُعجبك أيضاً

*البحر * بقلم محمد النور

Spread the loveالبحر بحر بلدي شاسع من عظمة ربي يحيط بالمغرب من ...