ذهاب..خاطرة بقلم نسيم قبها

خاطرة
نسيم قبها
ذهاب

أن يكون المسير بيت الذاكرة وحضن الريح…. أن تقودنا أمكنة اللا أحد الى حرية….أن تكون الخطوة مقلاع الحنين والرصيف حاضن الأشواق….أن ننام بفيء طاقة مبهجة ويتمايل المقعد قربنا بلا ضوء…أن تكون الممرات باردة والممشى يفوق ما نظن ….أن تحابينا الأشجار على الظلال ويبرعم المساء فوق جسد مبهم…؟!

أن يأتي هذا الصمت الناطق كغفوة الغريق….. ويذهب الجميع. ؟
إنها خطا مبهمة.

تعليقات الفيس بوك

التعليقات