درب الآلام ..نثيرة شعرية بقلم د./بوشعيب سايح

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 3 سبتمبر 2020 - 11:48 مساءً
درب الآلام ..نثيرة شعرية  بقلم د./بوشعيب سايح

نثيرة شعرية
درب الآلام يخاويني،
يطاردني في كل رهافي
محطات الألم تعـرف تقاسيمـي و أوصـافي
عرفـت المـوج والساحل عرفت الريح و الطوفان
عرفت البحـر لكنه ، خذلنـي فيه مجدافـي
نبت غصن الآسى ذابل ، جنيت من الغصـن حرمان
سترت الجـرح لكني عجـزت تغطية أكتافي.
قضيت عمري وأنا أبحث عن الإنسان في الإنسان !
أدور عن بقايا شخص يفضح سـري الخــافي
وأدور في (صقيـع ) الكون بقايا حضنـي الدافي.
أدور عن حيـاتي بين ، ضيـق العمـر والأكفان
أدور بيـن أكـوام الالام أي شــي وافي.
أدور عمـر مايعـرف ، بعمره سيـرة الاحـزان
أبخث عن ليل أسكـن به ، ويسكـن داخـل لحـافي.
خسـرت الحلـم لكني وقفـت بعـزة الريحــان
مثل ذيك النخـيل الذي يصارع سطـوة السافي
د/بوشعيب سايح

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

رابط مختصر