الرئيسية / أدب الكتاب / حُكم و ظُلم ……… بقلم الأديب والكاتب ……… خضر الفقهاء

حُكم و ظُلم ……… بقلم الأديب والكاتب ……… خضر الفقهاء

Spread the love

حُكم و ظُلم

سعت النـذالةُ للإمــارةِ بيننــا
و الشيخـَةُ الثـَكلى سعتْ للواطِي

و تملَّك الجاسوسُ أمـر جيوشنا
و تَسَـلطَنَ المخنوثُ طَوعَ لواطي

و ترأَّسَـت فوق البلادِ أراذلٌ
كـلٌّ تَسابـقَ في الخُنوعِ تـعاطٍ

وزراءُنا – وزرٌ أناخ شُعوبنا
و هم المطايا للغريب تُـطاطي

فعـسيرُ عيشٍ لفـَّنـا في سعيهم
و يمارسـون القهرَ بإسـتعـباطِ

و الشعبُ ينـدبُ حقبـةً فـاضـت أسـىً
و الـذُّل ظلـَّلهـا و هـَطـلُ سيـاطِ
——-
البعـــضُ من أهـلِ الخطيئـةِ سـُمـِّنــوا
لـدُعــاةِ حـُكـمٍ – قـُــصـَّرٍ و خـُـطــاةِ

و البعض يجـهدُ في العليـقِ تكـسُّـباً
مـَرَســوا لــذاكَ منـاسكاً لِـدُعــاةِ

و البعـض يرغبُ في العـلومِ مناصـباً
فيُجـيـــدُ تمــثيــلاً لــدورِ رُعـــاةُِ

فـتراهُ في قهــرِ الشـُّعوبِ مـُوالياً
أهـلَ الجهـالـةِ ، مـُغـدقــاً بهـبـاتِ

يتناهبـونَ من البـلادِ حياتهــا
و من الثقافـةِ أُثقلوا بــفـُـتــاتِ

فـي ذاكَ حالٌ للعروبـةِ مـُهلكٌ
فـأَحال شـعبـاً كاملاً لــرفــاةِ

خضر الفقهاء — /// 20 / 04 / 2013

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن نضال ابوغربية

x

‎قد يُعجبك أيضاً

( إشتقتُ عينيكِ ) ***** قصيدة ****** للأديب والإعلامي ******** ( يحيى عبد الفتاح )

Spread the loveقصيدة ( إشتقتُ عينيكِ )   إشتقتُ عينيكِ مازلت أبحث ...