الرئيسية / شخصيات ثقافية / * جبران خليل جبران *

* جبران خليل جبران *

Spread the love

جبران خليل جبران

  

فيلسوف وشاعر وكاتب ورسام لبناني أمريكي، ولد في 6 يناير 1883 في بلدة بشري شمال لبنان حين كانت تابعة لمتصرفية جبل لبنان العثمانية. توفي في نيويورك 10 ابريل 1931 بداء السل. ويعرف أيضاً بخليل جبران وهو من أحفاد يوسف جبران الماروني البشعلاني. هاجر وهو صغير مع أمه وإخوته إلى أمريكا عام 1895 حيث درس الفن وبدأ مشواره الأدبي. اشتهر عند العالم الغربي بكتابه الذي تم نشره سنة 1923 وهو كتاب النبي (كتاب). أيضاً جبران هو الشاعر الأكثر مبيعًا، بعد شكسبير ولاوزي.

 

 

حياته

 

نشأته في لبنان

ولد جبران لعائلة مارونية. أمه كاميليا رحمة (وإسمها الأصلي كاملة) كان عمرها 30 عندما ولدته وهي من عائلة محترمة ومتدينة. وأبوه خليل هو الزوج الثالث لها بعد وفاة زوجها الأول وبطلان زواجها الثاني. كان والده راعي غنم سكير وفظ. وكانت عائلته فقيرة، لذلك لم يستطع الذهاب للمدرسة، بدلاً من ذلك كان كاهن القرية، الأب جرمانوس، يأتي لمنزل لجبران ويعلمه الإنجيل والعربية والسريانية مما فتح أمامه مجال المطالعة والتعرف إلى التاريخ والعلوم والآداب. في سنة 1891 تقريبًا، سجن والده بتهمة اختلاس وصودرت أملاكة، وأطلق سراحه في 1894. في 25 يونيو 1895، قررت والدته الهجرة مع أخوها الى لأمريكا وتحديداً نيويورك مصطحبة معها كلاً من جبران وأختيه، ماريانا وسلطانة، وأخوه بطرس.

 

 

أسس جبران خليل جبران الرابطة القلمية مع كلِّ من ميخائيل نعيمة، عبد المسيح حداد، ونسيب عريضة. كانت فكرة الرابطة القلمية هي لتجديد الأدب العربي وإخراجه من المستنقع الآسن كما يروي إسكندر نجار عن كتابه الذي ألّفه عن جبران ويحمل اسم (جبران خليل جبران)

 

 

مؤلفاته باللغة العربية

 

دمعة وابتسامة.

الأرواح المتمردة.

الأجنحة المتكسرة.

العواصف (رواية).

البدائع والطرائف: مجموعة من مقالات وروايات تتحدث عن مواضيع عديدة لمخاطبة الطبيعة ومن مقالاته “الأرض”. نشر في مصر عام 1923.

عرائس المروج

نبذة في فن الموسيقى

المواكب

وله العديد من المؤلفات باللغة الإنجليزية منها:

 

النبي مكون من 26 قصيدة شعرية وترجم إلى ما يزيد على 20 لغة.

المجنون.

رمل وزبد.

يسوع ابن الانسان.

حديقة النبي.

أرباب الأرض.

الأعلام للزركلي.

 

 

وفاته

 

توفي جبران خليل جبران في نيويورك في 10 أبريل 1931وهو في الـ 48 من عمره. كان سبب الوفاة هو تليف الكبد وسل. وكانت أمنية جبران أن يُدفن في لبنان، وقد تحققت له ذلك في 1932. دُفن جبران في صومعته القديمة في لبنان، فيما عُرف لاحقًا باسم متحف جبران.

***********

نقلا عن شخصيات تاريخية 

 

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن سناء قاسم علي

x

‎قد يُعجبك أيضاً

* حيو النشامة *

Spread the loveيا الله حيو النشامة أرض كرم وشهامة تاريخ مجد وحضارة ...