الرئيسية / مقتطفات ثقافيه / تعلم عن ثقافه الحب……..بواسطه عطر الوداد

تعلم عن ثقافه الحب……..بواسطه عطر الوداد

Spread the love

 

 

يقول أبن قيم الجوزية في كتاب روضة المحبين و نزهة المشتاقين 

 

إذا تدارست أسماء الله عز وجل الحسني وصفاته العلي نشأت بينك وبين الله علاقه.

والعلاقة هي أولي مراتب الحب , وتسمي العلق بوزن الفلق وهي أولي مراتب الحب

فيقال : علق بها –بالكسر- وعلق حبها بقلبه أي هويها وعلق بها علوقا

وسميت علاقه لتعلق القلب بالمحبوب

كما قال الشاعر:

ولقد أردت الصبر عنك فعاقني علق بقلبي من هواك قديم

فإذا تعلق قلبك بالله عز وجل وعلق حبه بقلبك وصلت إلي محبة الله عز وجل

والمحبة كلمة تعجز عن وصفها الألسنه فهي من أجل الأشياء التي يتصف بها الإنسان


وقد قيل في معاني المحبة أقوال كثيره:

فقد قيل أن أصلها الصفاء لأن العرب تقول لصفاء بياض الأسنان حبب الأسنان .

فالحب يجعل قلب المحب صافيا نقيا فحب الله عز وجل 

يورث صفاء في القلب وطمأنينة في النفس.

وقيل أن المحبة مأخوذه من الحب –جمع حبه- وهو لباب الشئ وخالصه وأصله

فإن الحب هو أصل النبات والشجر .

فإذا عرفت الله عز وجل كان الأصل في قلبك أن تحب الله عز وجل .

وقيل بل إن المحبة هي من الحب وهو الإناء الواسع الذي يوضع فيه الشئ فيمتلئ

ولا يتسع لشئ غيره وكذلك يكون قلب المحب ليس فيه سعة لغير محبوبه

.
فلا يكون في قلبك سوي حب الله عز وجل ولا يتسع قلبك لغيره.

فإذا أحببت الله عز وجل صرت متصفا بصفات المحبة ولوازمها فإن من لوازم المحبة :

الميل الدائم بالقلب الهائم


وإيثار المحبوب علي جميع المصحوب 

 

يقول الدكتور عائض القرني :

إذا قلت ( حب ) هل غيث الرجاء وهبت ريح الصفاء وسرى نسيم الوفاء 

وتهللت أسارير الوجوه ، وانبلجت معالم الطلعات ، وأشرقت شموس الأيام 

إذا قلت ( حب ) : امتلأت الجوانح بالأشواق والحشايا بالتلهف 

والضمائر بصورة الأحباب ومعاهد الأصحاب ومغاني الأتراب .

إذا قلت : ( حب ) تساقطت أوراق البغضاء وتلاشت نزغات الشر 

وارتحلت قطعان الضغينة وفرت زمر الأحقاد وغربت نجوم العداوات .

كلمة ( حب ) سماء شمسها اللقاء وقمرها العناق

ونجومها الذكريات وسحبها الدموع .

كلمة ( حب ) إشراقة من عالم الملكوت ، واطلالة من ديوان الخلود 

الحب في لغة الهوي حرفان

لكنه يوم النوى لغتان

لغة القلوب ولا يفك رموزها

إلا فؤاد دائم الخفقان

فإذا قرأت حروفها في ليلة

أيقنت أن الحب شئ ثان

الحب ليس قصيدة عربية

محبوكة الأطراف والأوزان

الحب ليس رواية منسوجة

للعرض والأعلام والإعلان

الحب ليس تهتكا وتهافتاً

وتظاهراً بمرارة الحرمان

الحب ليس من الدعي مقالة

منحوتة بعجائب البلدان

كلا وليست خيمة بدوية 

مضروبة الأطنان في الصوان

ما كان حباً مسرحية عابث

أدوارها تصميك بالدوران

الحب أن يقف الفؤاد مولهاً

أنفاسه من لاهب النيران

لو سال من جسم المحب دماؤه

كتبت حروف الحب في الجدران

ترمي العيون إليه وهي نواعس

سهمين من وصل ومن هجران

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

د.وصفي حرب تيلخ -تباركت يارب

Spread the loveـتباركت يا رب..(1) شعر: د.وصفي حرب تيلخ تباركت يا من ...