الرئيسية / شعر فصيح / * تدخنين وأعلُ أنا *

* تدخنين وأعلُ أنا *

Spread the love

تدخنين وأعل أنا
 للشاعر  محمد  طكو / سوريا
*************************
 إلانــــا يَعْــــرِفُ مــأســـــاتــي
 إنْ جُـــنَّ الـلــيلُ فأصْبَحْتُ
 وَجَلَسْـــــتُ أمامكَ مَذْهـــولاً
والنارُ بصدري أضْرَمْتُ
 أشــعلتُ ســـجائــرَ من نـــارِ

وأقـــــَمـــْتُ الـــدنـيـــــا أقْــعَــدْتُ

وَشَــــــرِبـْتُ كـــثيـراً ســـــيدتـــي

لِتَضجَّ الــغرفــةُ من صمتٍ

وَنـــَفــَخْــتُ بصــدري أبــخــــرةً

 تَــغْــتـــالُ الــرِّقةَ من صـوتي

 تــغــتــالُ بــــقـــــــايــــــــا أوردتـــــي

 حــســــــناءُ الـدنـيــــا مــــا أنــتِ؟

لا ترمي النارَ على جسدي

فـــــأنـــــا لا أمـــلــــكُ ذاكــــــرتـــــي

 لا أمـــلـــكُ شـــيــئـاً مــن نــفـــسي
 لا الـــعــقــــلُ ولا حــتــى شًــفــَتي
حـــتــى لا أذكــــــــــــرَ ألــــوانــــــي
 فـــكـــذلـــكَ تـــَحـــيــى أنـســـجــتي
 ســــــأقــــــولُ لـــتــيهـــكِ أنــــبــــاءاً
 إنِّـــي مــصــلوبٌ في لغَتي
إنِّــــي بــــحـــــارٌ مـــن وهــــــمٍ
 قد ضاعتْ مِنِّي سارِيَتي
جِــئْتيني إعــصــــاراً أقـــــوى
من أعظمِ أعظمِ أجنحتي
 دَخَّــنْتِ كثيــراً في قـــصـــري
 حــتى قــد غـــارتْ أعــمــدتي
 وتـــلاشـــتْ مـنــكِ عـــنـاويـــني
 أفـــكــاري، أيــضـــاً أروقـــتـي
 قـــد كــــنتُ قــويــاً يــا امــــرأةً
مَلأَتْ بسجائرِ مِنْفَضَتي
 والآنَ أهيمُ على وجــــهي
سَقَمي يَنْهالُ على كـــرتي
 والضغط ُ يُخالِط ُ أنفاسي
أتـــفــجــــرُ تــهــــربُ أوردتــــي
أدخـــانـــكِ جـــداً مـــطـــلــــوبٌ
لـــتــريــــنَ بصــدقٍ مِحْـــرَقــتي
إن كـــــانَ كـــذلـــكَ قـــولـــيــــها
كــــي أغْــلــِقَ فــوراً نافـذتي

للشاعر  محمد  طكو / سوريا 

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن محمد صوالحة

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لأني أحبك

Spread the loveولأني أحبكَ .. ألِفْتُ شوقيَ الجائع على بابِك يتسولُ خبزاً ...