انشطار

Spread the love

مابيْنَ خوْفِى وانشِطارى فى الهوى

نارٌ تؤجِّجُ مِعْصَمِى

يَسْرى الحَريقُ فأكتوى

ويهُزنِى هَمْسُ الشِفاهِ المُرْتوى

مِن أنجُمِى

فيَطوفُ نبْضِى خارقا ً كلَّ السُدُودِ 

مُحَطِماً .. كلَّ الخلايَا فِى دَمِى

ويَشدُنِى شَوْقِى إليْكَ فأنتشِى

وأتوهُ فى عُمْقِ احْتِضانِكَ .. أحْـتمِى

ألِغيْر صَدْركَ ياحَبيبى

هَلْ تـُرَانِى أنتمِى ؟!

زَادَ احْـتِراقِى والجَوَى

مَنْ لِى سِوَاك َ

تـُهَدْهِدُ الشَوْقَ المُقِيمَ وتــَرْتـَمِى

بَيْنَ الحَنِين ِ بمُقلتِى

وتـَعُودُ تـَشْرَبُ

مِنْ كـُؤوس ٍ لِلـْحَنان ِ بمُهْجَتِى

وَتـَرَنـُّمِى

قـُلْ لِى بـِرَبـِّكَ .. نـَبـِّنِى

كيْفَ السَبيلَ لِوَأد ِ خَوْف ٍ يَعْـتـَرى

ظِلَّّ ابْتِسَامَة َ مِبْسَمِى ؟!

هَلْ قـَدْ عَلِمْتَ الآنَ أشـْوَاقِى

وكيْفَ تـَهُزَّنِى ؟!

أمْ هَلْ شـَعـُرْتَ ترَدُّدِى

خَوْفَ انـْشِطارى فِى الهَوَى

وتـَوَهُّمِى ؟!

مَازلـْتُ أمْضُغُ حَيْرَتِى

مَابَيْنَ خَوْفِى وانـْشِطارى فِى الهَوَى

شـَوْقٌ يُعَانِقُ لـَهْفـَتِى

وتـَحَكـُّمِى

هَدْهِدْ بكـُّل ِ الرفـَق ِ خَوْفِى وانـْتـَظِر

كـَىْ يَسْتعِيدَ الفـَرْحُ أطـْيَافَ المُنـَى

وتـَبَسُّمِى

لاتـَتـْرَكَ الأحْشَاءَ مِنِّى تـَلـْتـَوى

إنِّى اصْطفـَيْـتـُكَ زهْرَ رَوْض ِ تـَنـَسُّمِى

رَبِّتْ بـِدِفءِ جَوَاكَ فوْقَ مَشاعِرى

كىْ يَسْتكِينَ الخَوْفُ فوْقَ مَلامِحِى

ويَنامَ عُصْفـُورُ الغـَرَام ِعَلى فـَمِى
………………………
  بقلم         سامية سلوم

  تحرير د. رسمي خير 

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن الشاعر رسمي خير

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عماد ابوزيد -في قلم ونغم

Spread the love في قلـم ونغــَم … ( أنا في القـَاف ) ...