اليوم التحسيسي لأهمية التشخيص المبكر لسرطان الثدي في شهر أكتوبر الوردي بقلم:نسيمة فضيل

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 10 نوفمبر 2018 - 12:57 صباحًا
اليوم التحسيسي لأهمية التشخيص المبكر لسرطان الثدي في شهر أكتوبر الوردي بقلم:نسيمة فضيل

المرصد الجزائري للمرأة الهيئة الإستشارية التابعة لأكاديمية المجتمع المدني الجزائري يختتم فعاليات الطبعة التانية لليوم التحسيسي الإعلامي عن أهمية التشخيص المبكر لسرطان الثدي في شهر أكتوبر الوردي
…….. …….. ……… ……… …. .

اختتمت فعاليات اليوم التحسيسي الإعلامي لشهر اكتوبر الوردي عن اهمية التشخيص المبكر لسرطان الثدي في طبعته الثانية المنظم من طرف المرصد الجزائري للمرأة الهيئة الاستشارية التابعةلاكادمية المجتمع المدني الجزائري وبرعاية مركز تشخيص النجاة والذي أقيم بمنتزه الصابلات بالجزائر العاصمة يوم 25 اكتوبر 2018 تحت شعار” الجميع معنيون…..فانت الحياة للجميع”

الحملة جاءت في اطار النشاطات المتعلقة بشهر ” أكتوبر الوردي” ، بمشاركة عدة شخصيات واطارات وفنانين معروفين على الساحة الوطنية وبحضور ووسائل الإعلام المختلفة من أجل تغطية إعلامية مميزة مواكبة للحدث و قد تم التركيز فيها على الكشف المبكر عن سرطان الثدي و ضرورة رفع الحظر الإعلامي عنه ، فهو لم يعد ذلك الموضوع المسكوت عنه و الوقاية من مخاطره تبدأ من طرحه اعلاميا . 
كما أشرف على الحملة التحسيسية مجموعة من الأطباء و الخبراء المختصين و قد ركز جميع المتدخلين على أن الحل الأنجع لمكافحة سرطان الثدي هو الفحص المبكر و هي خطوة وقائية يستوجب القيام بها بدون تردد و بدون خوف لأن العلاج في حالة اكتشاف المرض في أولى مراحله يكون ناجعا و غير مكلف
وفي نفس السياق أكدت رئيسة المرصد الجزائري للمراة “السيدة جادي شائعة جعفري “على ضرورةالتكثيف من الحملات التحسيسية، للتأكيد على أهمية التشخيص المبكر، خاصة أن السرطان يُعتبر من الأسباب الأولى للوفاة. ، والتأكيد على الدور الفعال للكشف المبكر عن هذا الداء، بالإضافة إلى الجانب البسيكولوجي ومدى تأثيره على نفسية المريض.
ويهدف هذا اللقاء التحسيسي الى التوعية باهمية الكشف المبكر لسرطان الثدي الذي يرفع نسبة الشفاء بين المصابين قبل أن يبلغ المرض مرحلة خطيرة و التعريف بكفية المراقبة الذاتية للثدي حيث ويؤكد الاختصاصيون على أهمية المراقبة الذاتية، للتعرف على أي تغير مفاجئ فيه، للمسارعة إلى التشخيص والعلاج
كما دعت رئيسة رئيسة المرصد.الجزائري للمراة السيدة “جادي شائعةجعفري”، في مداخلتها إلى التضامن والتكافل والتحسيس لمجابهة الداء الذي هو في تزايد مستمر

و في آخر اختتام فعاليا الشهر الوردي تم توقيع اتفاقية تعاون بين المرصد الجزائري للمرأةومؤسسة مركز النجاة للأشعة . تهدف مجموعة خدمات الرعاية الداعمة والشاملة لضمان تلبية جميع احتياجات المرأة المصابة بمرض سرطان الثدي. أثناء وبعد علاج سرطان الثدي ، ومعالجة مخاوفها مع تقديم الأمل والثقة خلال رحلتها مع سرطان الثدي . للحد من التأثيرات الجانبية وجعلها مرتاحة في أثناء العلاج ورعايتها. الهدف من ذالك حفاظ على راحتها في أثناء العلاج حتى تتمكن من مواصلة أنشطتها اليوميةالمعتادةقدرالإمكان

بقلم:نسيمة فضيل

L’image contient peut-être : 10 personnes, personnes souriantes, personnes debout
L’image contient peut-être : texte
L’image contient peut-être : 2 personnes

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

رابط مختصر