الرئيسية / قصص / *الأسئلة الاربعة* عبد الله لماضه

*الأسئلة الاربعة* عبد الله لماضه

Spread the love

الأسئلة الأربعة

يعود والدي كل يوم من عملهِ مرهقًا ، بعد أن يقطعَ نصفَ الطريق جريًا وراء سياراتِ الأجرةِ عائدًا إلى البيت ،

فما أن يدخلَ البيتَ حتى يُخرجَ شحنةَ غضبهِ فينا نحن الأربعة ، فيبدأ بي ، فأنا أصغرُهم في الأولاد ،

فيسألني ماذا أذاكر ؟ فأقول له : ” لغة عربية ؛ لأن عندي غدًا امتحان” فيبتسم أبي ابتسامة صفراء حَذِره ،

وكأنه وجد طلبه الذي يبحث عنه ، فيسألني عن تاريخ وفاة أمير الشعراء ، وعندما أجيبه بأني لا أعرف ،

فأجد يده أسرع إليَّ من البرق تصطدم برأسي فتُحدِث فيها زل…زالًا عنيفًا ، ثم يبحث عن باقي أخوتي .
فيجد أخي الأكبر مني مباشرة يذاكر رياضيات ، فيسأله أبي قائلاً :” إذا ضربنا العدد خمسة وربع في خمسة آلاف إلا مائة ثم قسَّمنا الناتج على خمسمائة إلا عشرين .فكم يكون الناتج ؟ ” فيجيب أخي :بأن المسألة تحتاج إلى وقت ، وهو ليس جاهزًا لإجابتها الآن ، فيجيبه أبي بضربة رجل سريعة تشلُّ حركته.
ثم يدخل أبي على أختي الصغرى ، فيجدها تمشط شعرها أمامَ المرآة ، وترقص وتغني وتحمِّل عروستها ، فيطلب منها أنْ تُسمِّع الحروفَ الهجائيةَ معكوسةَ فلا تعرف ، فيدفعها بيده طالبًا منها أن تجلس وتذاكر الحروف ، فسيعود لها ليسمِّعها مرة أخرى
ثم يتوجه أبي للبكري أكبر أخوتي ، فيجده يؤدي تمرينات ضغط في غرفته تنشيطًا لجسمه وعقله قبل أن يبدأَ المذاكرة ، فيقول له والدي :” كم يبلغ قطر عضلة ذراعك الأيمن عندما يُضَخ الدمُّ بها بسرعة بعد ممارستك للرياضه ؟ ” فيتلعثم أخي فيباغته أبي بضربة رأس قوية موجعة تفقده اتزانه .
ثم يجلس أبى قليلًا ، ثم يغتسلُ وتضعُ له أمي طعامَ الغداء وتطلب منه أن يهدَأ ، فيأكلَ ويستريحَ ويصحوَ من النوم ، فيمزحَ معي ويخبرني بتاريخ وفاة أحمد شوقي .
ثم يذهب لأخي الأكبر فيخبره بحل المسألة الرياضية ويضحك معه.
ثم ينزل خصيصًا ويحضر شرائط شَعْر ومرآة جديدة لأختي وعروسة صغيرة ، تلعب بها ثم يجلس مع أخي البكري ويخبره عن حجم العضله ويحضنه ويقبله .
ويجمعُنا كلنا فنمزح معًا ونغني ونركبُ على ظهرهِ في انتظارِ مشوبٍ بالحذر ليوم عمل جديد لأبي ، حيث يعود من

عمله متعبًا بعد أن يقطع مسافة كبيرة إلى البيت جريًا وراءَ سيارات الأجرة ليبدأ أسئلته الأربعة الجديدة الصعبة كل يوم .

بقلم

عبدالله لماضه

تحرير

 سعاد عدوش

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن مشرف عام الأبواب وردة الأطلس

x

‎قد يُعجبك أيضاً

*البحر * بقلم محمد النور

Spread the loveالبحر بحر بلدي شاسع من عظمة ربي يحيط بالمغرب من ...