* اكتشاف أولاد للفراعنة في مقبرة بوادي الملوك! *

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 6 مايو 2014 - 8:02 مساءً
* اكتشاف أولاد للفراعنة في مقبرة بوادي الملوك! *

اكتشف علماء الآثار مقبرة في وادي الملوك تعود الى أولاد الفراعنة ، وتم تحديد أسماء غير معروفة سابقًا لعدد من بنات الفراعنة ومن السيدات الأجنبيات
هذا وبدأ العلماء بدراسة المقبرة KV40 قبل ثلاث سنوات، لكنهم تمكنوا فقط من تحديد تبعيّتها الى السلالة 28 للفراعنة (القرن الرابع عشر قبل الميلاد) وكانوا يعتقدون بأنه لا صلة لها بالفراعنة. 
وتتكون المقبرة من “مدخل البئر” الذي يبلغ عمقه 6 أمتار وخمس حجرات، ويوجد في الحجرة الوسطية رفاة محنّطة لحوالي 50 شخصًا.

وبفضل الكتابات الموجودة على الأواني الخاصة لحفظ الأطعمة التي عثر عليها في المقبرة، تم معرفة أسماء 30 جثة، بينهم ثمانية بنات للفراعنة لم تُعرف هويتهنّ سابقا، وأربعة أمراء وعدد من النساء الأجنبيات.

وذكرت البروفيسورة سوزان بيكل “أننا اكتشفنا عدداً كبيرًا من الأطفال المحنّطين الذين كانوا يُدفنون بصورة بسيطة عادة”. وبحسب قولها، لقد دفن أفراد حاشية الفرعون خلال عشرات السنين.

وأوضح الدكتور محمد إبراهيم وزير الآثار المصري، أن بعثة جامعة بازل السويسرية بالتعاون مع وزارة الآثار حققت الكشف، وذلك أثناء إجراء الحفائر الأثرية بالموقع.

وأشار إلى أن المعاينة المبدئية للنقوش الهيراطيقية المسجلة على أوانى التخزين المكتشفة داخل المقبرة، تكشف عن هوية ما يزيد على 28 فردا من أصحاب المقبرة من بينهم أميرات كُشف النقاب عن أسمائهن للمرة الأولى، وتدعى إحداهن “تا ام واج اس” والثانية تدعى “نفرو نبو”، إضافة إلى أربعة من الأمراء وعدد من السيدات الأجانب.

 تحرير: الإعلامية  عايدة  رزق 

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

رابط مختصر