إلى أحرار الأُمَّة …. بقلم الأستاذ ابو البراء اسماعيل العمرو

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 11 مايو 2019 - 3:48 صباحًا
إلى أحرار الأُمَّة …. بقلم الأستاذ ابو البراء اسماعيل العمرو

إلى أحرار الأُمَّة ….
===========
لا تحزنوا اذا رأيتم من يتساقطون من أبراجهم العاجية ولا من يتهافتون ويهرولون تجاه أعداء الله وأعدائكم الذين يحتلون بيت المقدس وكل الارض المقدسه فلسطين ، تطبيعاً وتهنئة ، اننا عرباً مسلمين ومسيحيين لا نعادي اليهود لديانتهم بل نعادي من يحتل ارضنا وقتل وشرد أهلنا ولا زال يمارس إرهابه عليهم ، إن كيان يهود ليس دولة جارة كما يصورها بعض الكتاب ورجال الاعلام العرب بل طارئين ومحتلين وغُزاة وسيرحلون مثل غيرهم ممن إحتل الارض المقدسة فلسطين ، لا تهتموا بمن يطبع معهم انهم زوان الأُمة وسقط المتاع من المنافقين والخونة ، إن مرحلة ضعف الأمة وهوانها افرز لنا خبث الحديد من شوائب الأمة وأراذلها ، لقد نصر الله سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام رغم محاربة صناديد قريش له وحصاره في شعب عامر ، فلا تهنوا يا اشراف أمتنا مسلمين ومسيحيين ، أنتم أهل الرباط وانتم على الحق فلا يضركم من خذلكم ومن طبع مع عدوكم ، فلا تهنوا إن الله قد كشف سريرتهم وبان عفن فكرهم وميلهم عن الحق ، فلا تنازل عن ارض باركها الله من فوق سبع سموات وأقسم بها ( والتين والزيتون ) ومسرى نبينا ومهد عيسى عليهما السلام ، أرض السلام أرض الله ليست للمساومة ، فلا ترامب ولا احفادة أبناء إيفانكا أصحاب ولاية على أرض روتها دماء الاحرار من ابنائها ومن الجيوش العربية الأبية التي قاتلت واستشهدت على ثراها ، رحم الله شهداء فلسطين من أبنائها ومن الجيش العربي الاردني والسوري والمصري والعراقي والسعودي والسوداني ، إنه لمن العار أن ننسى شهدائنا ونتنازل لقاتليهم عن دمائهم وعن أرضنا فيما يسمى صفقة القرن وما ينتج عنها .
———————————
ابو البراء اسماعيل العمرو

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

رابط مختصر