أيا بيروت..قصيدة من بحر الوافر بقلم الشاعر حسام السبع

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 6 أغسطس 2020 - 9:50 مساءً
أيا بيروت..قصيدة من    بحر الوافر بقلم الشاعر حسام السبع

أيا بيروت

أيا بيروتُ هل يكفي البــكاءُ
وهل دمعي عليكِ هو الوفاءُ

فلا الأشعارُ ترسمُ قدْر حزني
ولو فاضتْ بأعيُـنِنا الدمـاءُ

تفرقـنا حـدودٌ من سـرابٍ
وتجمـعنا الأخوةُ والرجـاءُ

سنبقى للتكافل خـيرَ رمـزٍ
إذا حلّ الرخاءُ أو الشـقـاءُ

نُحققُ وحدةً عند التحـدي
فلن نكبو ويأسرنا الفنــاءُ

قِفي بيروتُ في وجه المآسي
فأنتِ العزم موطنكِ البقاءُ

ومجدكِ في الأعالي سوف يبـقى
يُوحّـدنا ويجــمعنا اللقــاءُ

ترصّع تاجُ لبنـان المفــدّى
ببيروت النفيسة ، فالثناءُ

فإن عـاداكِ قومٌ أهلُ شــرٍّ
يمسُّ بنا ويقصدنا العـداءُ

فكم مـرّتْ ليالٍ ثـمّ ضاءتْ
شموسٌ في سمائك والعلاءُ

فلا الديجور باقٍ، إن تمادى
سيمضي ثم يهزمهُ الضياءُ
……….
الشاعر حسام السبع فلسطين.
الشعر العمودي
بحر الوافر

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

رابط مختصر