الرئيسية / شعر فصيح / أفنية العنادل.بقلم.أ\عبده الزراعي

أفنية العنادل.بقلم.أ\عبده الزراعي

Spread the love

أفنية العنادل

على بسمة الحرف تبدو وزير

وتمسي أميرا وتغدو ملك

وتشدو المرايا بفرح وفير

تبارك بالحسن من زملك

تعاليت فوق ارتفاع الأثير

فلله في الأفق من جللك

لبوح التجلي شفاه تطير 

ويفنى بها الزهر لو قندلك

أتيت المعاني فكنت 
القدير

ونلت المعالي تفي
مجدلك 

لأغصانك الرائعات الطوال

صبا عشق وادي( بنا)لو سلك

عشقتك فوق احتمال الخيال

ومازلت في الروح لن أخذلك، 

لأشواق روحي حنين الرمال

وعطر تشظى بنبض الحلك

لقد بت في أضلعي كالسؤال

وتصفو إذا ما بعمقي دلك

لأن السماوات لن تستطال

لغير الذي شاء أن يوصلك

لقد شبت فوق ( احتشاد
النصال

وأشعلت فيما مضى أولك

أما راعك البوح والإشتعال 

كأني بصنعا رئيس الفلك

وأنت الشجي بهذا الدلال 

وتشجي بأعماق من 
دللك 

تصلي بخورا لغيم المحال 

ويستيقظ الفجر لو
(عندلك)

فما أجمل الغيم فوق الجبال

تمنيت في الريش كي أنقلك

فؤادي يغصن وجه الرمال 

ويخفي بأشجانه ( مخملك)

وأدخلت في الروح ألفي غزال

وماقال قلبي _لها_

(هيت لك)

عرفت الذي كان في الغيم آل

فكاشفت غيبي لأتأملك

وصليت عشق الذي لايقال 

وجادلت في الحق كي أسألك

أتصفو ليشتاق عطر الليال

فبح كيفما شئت لن أعذلك

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن عباده الفيشاوي

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أمسيات رومانسيه.بقلم.أسماءعبدالخالق

Spread the loveفتحت رسائله وباتت تتأملها..  لم تعد تدري تحدثه أم تنتظر ...