أرْوَى حُقولَ الحُبّ ..بقلم الشاعر حسين جبارة

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 10 نوفمبر 2019 - 7:27 مساءً
أرْوَى حُقولَ الحُبّ ..بقلم الشاعر حسين جبارة

أرْوَى حُقولَ الحُبّ
——————-
هذي خُيوطُ الشمسِ حولَكِ حُلَّةُ
يا زهرةٌ في الكونِ أنتِ وفُلَّةُ
زهرُ المدائنِ في السماءِ وفي الدُّنا
روحُ المياهِ على الشفاهِ وبلَّةُ
قَمَرٌ تَدَلَّى هامَ مِن عليائهِ
يُهديكِ ثوباً زيَّنتهُ أهِلَّةُ
عَكَسَتْ مرايا النّجمِ فرعَكِ فاتناً
للفرعِ نورٌ في الصَّباحِ وطلَّةُ
غيثٌ همى غمرَ البطاحَ مُعَطَّراً
والعطرُ جودٌ دائمٌ لا زلَّةُ
أروَى حُقولَ الحُبِّ سيلاً غامراً
أثمارهُ مِلءُ الرِّحابِ وَسَلَّةُ
أكسوكِ مِن لحظِ العشيقِ حراسةً
بالحقلِ خيراتُ الثمارِ وغَلَّةُ
حُبي لشمسكِ للهلالِ لنجمةٍ
حُبُّ الحياةِ مُعَلَّلٌ وَتَعِلَّةُ
أنتِ المحبَّةُ سُجِّلَتْ أيقونةً
فيها الرموزُ معالمٌ وَأَدِلَّةُ
وطني السلامُ خلا ضغينةَ حاقدٍ
في الحرِّ واقٍ في الحُروبِ مَظَلَّةُ
حسين جبارة تشرين اول 2015

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

رابط مختصر