الرئيسية / المقالات الأدبية والثقافية / أذكرنى . . . ( بقلم الكاتبة / سراب آخر الربيع ) .

أذكرنى . . . ( بقلم الكاتبة / سراب آخر الربيع ) .

Spread the love

 أذكرني الليلة إستثناء يامن تذكرني كل ليلة شوقا وعياء ..أذكرني مع النجومالآفلة مع الغيوم المسافرة في عيون العاشقين..مع أمطار تشرين في حزنالمغتربينأنا الأحجية الرافلة عند بوابة الآنين … أنا الدمعة الوقفة في ممركالحزين… أنا المهاجرة الدائمة مع أسراب الرحالينأذكرني يامن تسرتق السمع لوقع حروفي وتقف عند أبواب الإنتظار تسأل الشهب عنآخر الأخبارأذكرني مع نسائم الفجر الضاحك القسمات وقل هذه سراب سيدة أحزاني تكتب لي منزنانتها الجديدة ..قل أف لها.. كم هي عنديدة..!!!! قلها ولا تهب فأنا واقفة مابين النار واللهب أجس نبضك الحزين وأحرس ظل هواكفي غربة اليقين..أسمعك وأنت تسأل عني كل العابرين وتخرق الساعات بعدالمسافات.. أعرف أني مسكن أوجاعك ولهفة إشتياقك أعرف أني عروس أحلامك ومحبرة كلامكأعرف أنك الآن واقف عند بوابة الشوق تنتظر مجيئي المباغت وتراهن المدى علىقدومي أنا الغائبة طوعا…. أسالك الذكرى أيها المذكر ..أذكرنى كما لم تذكر أنثى قبلي ولن تذكر أخرى بعديوأذكر يوما قلت لك فيه أنا لأشبه النساء فلا تقارني… ولاتخايرني ..حتى لا تتحتاج أن تذكرني..

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

د.وصفي حرب تيلخ -تباركت يارب

Spread the loveـتباركت يا رب..(1) شعر: د.وصفي حرب تيلخ تباركت يا من ...