الرئيسية / الخواطر والومضات / *أحببتك* للشاعرة عواطف حسن على

*أحببتك* للشاعرة عواطف حسن على

Spread the love

 أحببتك

……………….

أحببتك

 وبادلتنى حباً بحب  أو هكذا أنا توهمت

 كنت عندما أعمض عينى أجدك

 فى وجوه الأشخاص حولى

 لم تكن تتركنى

 لم يكن هذا وهماً أو حلماً

 أنت معى

 بجانبى أشاركك الحديث

 المسافات لم تكن لتبعدنى عنك

 تحملتها وداخلى يهنز شوقاً وألماً وخوفاً

 مسافاتك لم تزدنى إلا حباً وشوقاً إليك

 وتمسكاً وتزيدنى فى حبك قوه

 وحبى لم يزدك إلا تعجرفاً وقسوه

 تجعلنى أنهار وأخرى أتماسك أتفكك وبك أتعلق

 وأنت لم تكن تنطق

 جعلتنى أدور حول نفسى

 وأبتعد وتتمسك بى وكالطفل تدور حولى

 إبتعدت مرات ومرات وتعود ويتجدد أملى

 ولكن معك الأمل يحتاج لأمل

 فقد منك مل

 فى كل مره أبتعد وأتعذب

 من كثره ما أوجعتنى طلبت من ربى أن يغلق

 فى وجهك قلبى

 وأن ينتزع حبك منى

 لم أعد أريده

 ولكنى

 أعود وأقلق وبقسوتك وتجاهلك أحرق

 وفى كل مره بك أتعلق

 لعنت حبك الذى أصبح حريتى وسجنى

 لم أعد الآن منك ولم تعد أنت منى

 الآن إبتعدت دون رجعه

 ومشيت خطواتى فوق أوجاع وأطماع

 وقدمى الآن فوق مشاعر حلوه

 لم تعد بعد الآن حلوه

 فقد شوهت وأصبحت مذاقاتها بطعم الملح وأحياناً مره

 أنا الآن بيديك لست أنا

 أصبحت بقايا

 ودعواتى لم تستجب  حتى أعتق منك وأبتعد عنك

 وأنا أنتظر الآن لحظه إنتصار

 والإنتصار ليس كما تعودنا أن نجتمع

 بل إنتصارى عنك من قلبى أن تقتلع

 ويتوقف قلبى عن حبك وعى الأنين والحنين إليك

 فأنت لست الآن بحبيبى كما كنت أناديك

 أنت الألم والوجع الذى أتعب قلبى وعقلى وجعلنى أهذى

 أنا الآن مقتنعه أنه لابد منك من مفر

 حتى أهدأ أنا وقلبى يقر ويستقر

 وإن لم تكن دعواتى  قد أستجيبت

 فلا أنتزعك من قلبى بيدى

 ولن أعود فى حبك بعد الآن أهذى

 أرجوووووووك لا تعد

 فكما قلت لك

 أنا الآن لست منك وأنت لست منى

المحررة

أميرة الألفى

تعليقات الفيس بوك

التعليقات

عن سكرتيرة التحرير الكاتبة أميرة الألفي

x

‎قد يُعجبك أيضاً

*”المدفعجية” تحيى حفلات الربيع بالغردقة والجلاء والقرية الفرعونية*

Spread the loveتحيى فرقة المهرجانات “المدفعجية” عدة حفلات خلال أعياد الربيع، حيث ...